أخبار عاجلة
الرئيسية / بيانات و أنشطة / نعي المناضل الافريقي ساليف ديالو

نعي المناضل الافريقي ساليف ديالو

بسم الله الرحمن الرحيم

( كل نفس ذائقة الموت )

ببالغ الحزن والأسى تنعي الحركة الوطنية الشعبية الليبية، رجلاً من رجال أفريقيا الشجعان، وزعاماتها الثورية، ورمزاً من رموزها النضالية، رجل نذر حياته للدفاع عن أفريقيا وإستقلالها ..

المناضل ( ساليف ديالو ) رئيس الجمعية الوطنية بجمهورية بوركينا فاسو الذي وافاه الأجل بعد صراع مع مرض لم يمهله طويلا، إن القارة الأفريقية بوداع ساليف ديالو تودع أحد أبنائها البررة، الرافضين للتبعية والمناضلين من أجل حرية الأفارقة.. وأحد قادتها العظام الذين تصدوا للإستعمار والعنصرية، وأطلقوا شرارة الثورة الإشتراكية في أفريقيا .

ساليف ديالو، رفيق سانكارا ورولنجز وموسيفني والفاكوندي، أحد أنصار القائد الأفريقى الشهيد معمر القذافي.

و الحركة الوطنية الشعبية الليبية اذ تتقدم بخالص العزاء لأسرة الفقيد ورئيس وحكومة جمهورية بوركينا فاسو والشعب البوركيني، فإنها تذكر بمآثر الراحل ساليف، الذي كان سنداً قويا للشعب الليبي في مواجهته التاريخية لقوة حلف الناتو وأعوانه، ونذكّر أيضاً بمواقفه التاريخية ضد الحصار الغاشم علي ليبيا في تسعينيات القرن الماضي، ولعل قيادته لمظاهرة ضخمة إبان إنعقاد القمة الأفريقية في واجادوجو كانت عاملاً مهماً في اتخاذ قرار القادة الأفارقة التاريخي في تلك القمة بفك الحصار عن ليبيا المفروض من القوة المهيمنة علي الأمم المتحدة.

ونذكّر أيضاً بمساندته لنضال الشعب الليبي ضد نكبة فبراير، وإستقباله لوفد من الحركة، مذللاً كل الصعاب أمام الحركة الوطنية الشعبية في غرب أفريقيا.

ونحن نودع بطلاً آخر من أبطال أفريقيا، فإننا ندرك حجم الخسارة للأفارقة بفقدان هذا المناضل الصلب، ونؤكد في هذه المناسبة الحزينة أننا أكثر إصراراً علي المضي في طريق النضال، حتي تتحرر ليبيا بوابة أفريقيا وكل القارة الأفريقية من التبعية والإستغلال، ليعيش الأفارقة أحراراً فوق أرضهم، وأن الجيل الافريقى الجديد سيسير على نهج ساليف ورفاقه، وسيكتب إسمه في قائمة الشرف الأفريقية مع ناصر والقذافي ونكروما ولومومبا ومانديلا وسانكارا.

وداعاً ساليف أيها المناضل الشريف،،

عاشت افريقيا حرة،،

الحركة الوطنية الشعبية الليبية

صدر بتاريخ 19-08-2017  بمدينة بنغازي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى