أخبار عاجلة
الرئيسية / بيانات و أنشطة / تصريح صحفي للحركة الوطنية الشعبية الليبية حول خطة الطريق لحل الأزمة الليبية التي طرحها السيد الأمين العام للأمم المتحدة

تصريح صحفي للحركة الوطنية الشعبية الليبية حول خطة الطريق لحل الأزمة الليبية التي طرحها السيد الأمين العام للأمم المتحدة

(تصريح صحفي)

تدارست الحركة الوطنية الشعبية الليبية مبادرة السيد الأمين العام للأمم المتحدة، ومبعوثه الأممي لليبيا، حول خارطة الحل للأزمة الليبية، والحركة تتوجه بالشكر خصوصاً للسيد غسان سلامة، المبعوث الأممي لليبيا، على مجهوداته التي سعى من خلالها توسيع قاعدة المشاركة السياسية لتضم القطاع الأغلب والمهمش من الشعب الليبي.

إن الحركة ترى في هذه المبادرة الجديدة الحد الأدنى الذي يمكن التأسيس عليها نحو حل شامل وحقيقي للأزمة الليبية، لقد بنيت هذه المبادرة على اتفاق الصخيرات القائم على تقاسم سلطة إحتكارية بين تيارين متصارعين من طرف سياسي واحد، مع إقصاء فعلي ومخطط له لأغلبية الشعب الليبي.

كما أن المبادرة الجديدة مازالت تتجاهل قضية الأسرى والمعتقلين ظلماً لدى المليشيات والتنظيمات الإرهابية، وتفتقر لآلية عملية لنزع سلاح المليشيات، المهدد الرئيس لاستقرار ليبيا.

ورغم هذه الملاحظات الهامة، تنظر الحركة للمبادرة الجديدة على أنها قاعدة يمكن البناء عليها بإشراك جميع الأطراف الليبية في حوار وطني جاد وشامل وبآليات سياسية بعيدة عن الإقصاء والمراوغة والتهميش.

والحركة على استعداد لتقديم أفكار بناءة تساهم في وضع حد لمعاناة الشعب الليبي، وستتفاعل بإيجابية مع المبادرة، وتقترح على سعادة رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم بذل جهود إضافية للإفراج عن المعتقلين السياسيين لأنهم سيكونون داعماً كبيراً للوصول إلى حل سلمى للأزمة يقبله ويدعمه الشعب الليبي كافة.

الحرية للوطن والسيادة للشعب

الحركة الوطنية الشعبية الليبية

صدر بتاريخ 24-09-2017

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى