الرئيسية / بيانات و أنشطة / رأيــــــنا

رأيــــــنا

رأينا::
اننا نسعى لوضع خارطة للمستقبل، تمكّن الجميع من المشاركة في المرحلة الانتقالية، وتؤدي للتوافق على نظام سياسي واقتصادي واجتماعي يختاره الليبيون، ويرتضونه، دون تهميش أو إقصاء أو تضليل أو ترهيب، لأنها تعد ما حل بليبيا بعد 17/2/2011م غزواً خارجياً، أدى إلى كارثة وطنية، لابد أن يتحمل الجميع نتائجها ومسؤولياتها، وأن يضطلع الوطنيون بمهمة محو آثارها, خلال حوار وطني بين جماهير الشعب الليبي، لإنقاذ ليبيا من التفتيت، والحرب الأهلية، والحفاظ على ما تبقى من مواردها، واستعادة السيادة الوطنية، ورفع الظلم والغبن الواقعين على مواطنيها، بكل مشاربهم ومواقفهم, وهنا تجب الإشارة إلى أن الوطنيين المهمومين بوطنهم، وحقن دماء أبنائه تقدموا منذ نهاية عام ٢٠١١م بمشروع مبادأة للحوار والمصالحة الوطنية، قدموه لدول الجوار, وقد تبنت الحركة الوطنية الشعبية الليبية تلك المبادأة، وأثرتها، وهي الآن تسهم بفعالية مع كل من يعلي شأن الوطن فوق المصالح الشخصية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى