الرئيسية / بيانات و أنشطة / ☆ بيان الحركة الوطنية الشعبية الليبية بمناسبة العيد السادس والاربعين لإجلاء القوات والقواعد الامريكية

☆ بيان الحركة الوطنية الشعبية الليبية بمناسبة العيد السادس والاربعين لإجلاء القوات والقواعد الامريكية

يحي الشعب الليبي ومعه احرار العالم العيد السادس والاربعين لطرد وإجلاء القوات والقواعد الامريكية عن الارض الليبية في 6/11/1970 بإرادة ثورة الفاتح واصرار صانع الإجلاء الشهيد الصائم القائد معمر القذافي
ومن الدروس المستفادة ونحن نحيي هذه المناسبة ان اسباب التآمر الغربي علي ثورة الفاتح وقائدها وعلي النظام الجماهيري ، كانت لما تحقق للشعب الليبي والامة العربية وافريقيا والعالم الاسلامي والإنسانية من إنجازات وتحولات معنويه جسدت الحرية بمعناها الحقيقي وفقدت الامبريالية العالمية مصالحها عَلِي الارض الليبية من هيمنه وسيطرة، فلقد كانت قاعدة (ويلّس) وما يتبعها من أفرع للدعم والإسناد والتدريب والإمداد من الوطية الي بئر الاسطى ميلاد بعين زاره الي مطراطين بمصراته الي مهبط النموه التبادلي بمصراته ، بالإضافة الى وسائل اتصال من خلال هوائيات بدونه وطبرق
لقد كانت تلك القاعدة الأكبر لأمريكا في العالم تنفذ سياسات امريكا الاستعمارية في افريقيا والوطن العربي وحتي اوروبا ، فلقد شاركت في العدوان علي مصر عام 67 ودربت واهلت مئات الطيارين في اوروبا والعدو الصهيوني ، وكانت تضم اكثر من أربعة الاف مقاتل ، وتجسد ولاية امريكية مصغرة علي شاطئ البحر المتوسط ، وكان الاجلاء استجابة من ثورة الفاتح لمطالب الشعب الليبي الحر ، وللتذكير احد رؤساء وزراء العهد الملكي ووزير خارجية احد تلك الحكومات قال : “عندما تزايدت الضغوطات الشعبية والمطالبات بالإجلاء وبالذات عام 67 ولكون امن الدولة يتطلب استمرار تلك القاعدة فقد عرض الاجلاء علي مجلس النواب آنذاك وشكلت لجنه بالخصوص ، صوت مجلس النواب بالأغلبية لصالح استمرار القواعد” لأن الإجلاء يتطلب اراده ثوريه والتي كانت غائبه في ذلك الزمن
ان الارادة التي حققت الإجلاء لازالت في قلوب الليبيين عزيمة صلبة وارادة قوية وسيعيد التاريخ نفسه وسيتم تطهير ليبيا من الاٍرهاب والعملاء والجواسيس
المجد للشهداء الحرية للوطن
الحركة الوطنية الشعبية الليبية
صدر بتاريخ 6 رمضان المعظم
الموافق 11 / 6 /1384 ور (2016م)ج

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى