الرئيسية / ملاحقة مجرمي الحرب / العفو الدولية توثق انتهاكات “مروعة” بحق اللاجئين فى ليبيا

العفو الدولية توثق انتهاكات “مروعة” بحق اللاجئين فى ليبيا

(أ ب) نشرت منظمة حقوقية دولية شهادات “مروعة” من الاستغلال والاعتداء الجنسى – بما فى ذلك الاغتصاب الجماعى – للمهاجرين الذين يحاولون عبور البحر المتوسط من ليبيا إلى أوروبا. وجمعت منظمة العفو الدولية، فى تقرير لها يوم الجمعة تحت عنوان “ليبيا مليئة القسوة،” شهادات من 90 مهاجرا، بينهم 15 امرأة، تمت مقابلتهم فى مراكز الاستقبال فى إيطاليا وصقلية. الاعتداء الجنسى جار على نطاق واسع جدا حتى أن بعض النساء تأخذ موانع الحمل قبل عبور البحر. ماغدالينا المغربى من منظمة العفو الدولية تقول: “من اختطافهم إلى سجنهم تحت الأرض لعدة أشهر والاعتداء الجنسى عليهم من جانب أفراد جماعات مسلحة، حتى تعرضهم للضرب أو الاستغلال أو إطلاق النار من قبل مهربين أو تجار أو العصابات الإجرامية، وصف اللاجئون والمهاجرون بتفصيل مروع الأهوال التى أجبروا على احتمالها فى ليبيا.” تعد ليبيا موطنا لحوالى 250 ألف لاجئ ومهاجر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى