الرئيسية / بيانات و أنشطة / بيان صحفى حول تضحيات القوات المسلحة العربية الليبية فى مواجهة الارهاب

بيان صحفى حول تضحيات القوات المسلحة العربية الليبية فى مواجهة الارهاب

تلقت الحركة الوطنية الشعبية الليبية ببالغ التأثر والفخر نبأ استشهاد ثلة من قيادات ورجال القوات المسلحة العربية الليبية والقوة الشعبية المساندة لها بمدينة ترهونة المجاهدة وعلى راسهم اللواء عبد الوهاب المقرى والنقيب محسن الكاني، في عملية جبانة نفذتها الميلشيات الغادرة وحكومة الوفاق وحلفائها من الدول الداعمة للارهاب في ليبيا وعلى رأسها دولة تركيا التي تقوم بتنفيذ غارات مستمرة على مواقع القوات المسلحة العربية الليبية في تدخل سافر في الشؤون الداخلية الليبية وانتهاك صارخ للسيادة ومحاربة لجهود تحرير العاصمة من العصابات الاجرامية التي سيطرت على مقاليد الحكم والموارد والخدمات وحولت طرابلس الى بؤرة للفساد المالي والقمامة وطوابير من البشر لتلقى خدمات المصارف والوقود والغذاء.

ان الحركة وهي تتقدم بتعازيها الحارة للقوات المسلحة العربية الليبية قيادة وضباط وجنود والى اهالي ترهونة الابية عرين الجهاد وقلعة الصمود تؤكد ان هولاء الشهداء قد عبدوا بدمائهم خطوات متقدمة نحو تحرير عاصمة كل الليبين وان عهد الميلشيات والعملاء قارب على الافول الى غير رجعة.

ان منهج الميلشيات هو منهج العصابات الاجرامية المبنية على الخيانة والغدر والعمليات الجبانة لانه يجهل نظامية القوات المسلحة وتراتبيتها وعقيدتها الصارمة التي تجعل من قوافل الشهداء قادة وضباط وجنود وقود جديد يلهب المشاعر ويحفز ابناء القوات المسلحة لمزيد من العمل والتفاني والتضحيات لتقريب يوم النصر الكاسح على الارهاب والفساد والعمالة.

و تدعو الحركة ابناء الشعب الليبي الى الاستمرار فى مساندة القوات المسلحة التي تقدم التضحيات الجمة من جنودها وضباطها بإستمرار من أجل الوطن

المجد للشهداء والخزي والعار للعملاء الشامتين ومالنصر الا صبر ساعه ..

الحرية للوطن والسيادة للشعب

 

ناصر سعيد

المتحدث الرسمى

باسم الحركة الوطنية الشعبية الليببة

14.09.2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى